Sohati - استعداد الزوجين لاستقبال المولود

كيف يُمكن أن يستعدّ الزوجان لاستقبال مولودهما؟

تستحوذ فكرة اقتراب قدوم المولود الجديد، خصوصاً إذا كان الطّفل الأوّل، على عواطف الزوجين على الرّغم من القلق المُصاحب لاقتراب عمليّة الولادة بالنّسبة إلى الحامل بشكلٍ خاص.
فوسط انشغال الزوجين بالتّحضيرات، ربّما يغيب عن أذهانهما بعض الأمور الهامّة التي تؤمّن لهما الاستعداد النّفسي والمعنوي لاستقبال المولود.
 

لذلك، نستعرض في هذا الموضوع من موقع صحتي كيف يُمكن للزوجين الاستعداد بشكلٍ جيّد لاستقبال مولودهما.

 

تنظيم الوقت

 

تكمن النّصيحة الأولى والأهمّ في مُحاولة تنظيم الوقت قدر الإمكان، على الرّغم من الانشغالات العديدة؛ فمن الجيّد معرفة كيفيّة تنظيم الوقت قبل قدوم المولود لِما من ذلك تأثير كبير على التّخفيف من الإرهاق الجسدي والنّفسي المُصاحب لفترة ما بعد الولادة، ليس بالنّسبة إلى الأمّ فحسب بل أيضاً بالنّسبة إلى الأب.
 

يُشار إلى أنّ لتنظيم الوقت قدرة على التّخفيف من نسبة الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة لدى كلّ من الأمّ والأب، والاحتكام لهذه النّصيحة من شأنه أن يُساعد الزوجين على القيام بالمهام اليوميّة الطبيعيّة من دون الشّعور بتعبٍ وإجهادٍ كبيرين.

 

تقديم الدّعم العاطفي والمعنوي للشّريك

 

أول ما قد تحتاج إليه الأمّ التي تنتظر مولوداً جديداً هو الدّعم العاطفي والمعنوي والحضور القويّ من زوجها الذي سيُصبح أباً وينتظر قدوم المولود بفارغ الصّبر.

بدورها، يجب أن تتفهّم الحامل أنّ التوتّر والقلق يُسيطران على زوجها أيضاً وليس عليها فقط، لذلك ليس عليها أن تكون دائمة العصبيّة معه نتيجة قلقها المستمرّ من قرب موعد الولادة.

 

قراءة بعض الكتب واستشارة الطّبيب

 

يُنصح بالاطّلاع على بعض الكتب التي تكون متخصّصة في الاستعداد لقدوم المولود، حيث يُمكن مُناقشة المعلومات مع الطّبيب المُتابع للحمل الذي سيُضيف عليها نصائحه وإرشاداته الهامّة.

 

توفير النّفقات

 

عند دخول الزوجين في المرحلة الأخيرة من الحمل واقتراب قدوم المولود الجديد، لا بدّ من تأكّدهما من توفير المال والقيام بالتخطيط المالي المُناسب لتربية الطّفل بشكلٍ جيّد، مع ضرورة تجنّب التبذير وشراء المُنتجات التي لا حاجة لها.

 

التحلّي بالصّبر والقوّة والإيجابيّة

 

يُنصح بالاستعداد نفسياً للمولود الجديد عن طريق التحلّي بالصبر والقوّة والإيجابيّة الدائمة؛ حيث أنّ العديد من المشاكل قد تواجه الزوجين بعد ولادة الطّفل ما يتطلّب منهما الوعي الكافي لتخطّيها.

 

هذه النّصائح الخمسة أساسيّة وتكمن أهمّيتها في توفير بيئةٍ مُدهشة لترعرع الطّفل المولود حديثاً.

 

اقرأوا المزيد عن هذا الموضوع من خلال موقع صحتي:


هكذا تستعدين لاستقبال المولود الجديد

نصائح لتجنيب طفلك الغيرة من المولود الجديد

هذه الامور تلزم المولود الجديد... اهتمي بها قبل الولادة

‪ما رأيك ؟