Sohati - نصائح للتعامل مع اكزيما الاطفال

نصائح للتعامل مع اكزيما الاطفال

اكزيما الأطفال مرض جلدي يتسبب بجفاف البشرة المزمن ويصيب طفلا واحدا من بين كل خمسة أطفال. ويظهر غالب عند الرضع، وتتّضح اعراضه اكثر لدى بلوغ الطفل عامه الأول. وغالبا ما يحتار الوالدان بشأن كيفية التصرّف مع هذه الحالة ولاسيما عندما تكون هناك حكة شديدة ومفرطة لدى طفلهما. في هذا المقال من موقع صحتي نقدّم لكم نصائح للتعامل مع اكزيما الاطفال وكيفية مداواتها.

 

اعراض الاكزيما 

 

تبدأ أعراض الأكزيما بالظهور عند الأطفال خلال الأشهر الأولى على شكل طفح جلدي أو بقع حمراء في أماكن معيّنة سرعان ما تعود وتنتشر في أنحاء مختلفة من الجسم. عادة ما تظهر عند الرضع على الجبين والخدين، والسواعد والسيقان، وفروة الرأس والرقبة. أما عند الأطفال والبالغين، فتظهر في الوجه والعنق ودواخل المرفقين، والركبتين، والكاحلين. وعند البعض قد تصبح أكزيما رطبة وفي حالات أخرى تبدو أكثر تقشرا وجفافا واحمرار وسماكة بسبب التخريش.

 

اسباب الاكزيما

 

لا يوجد سبب دقيق للاصابة باكزيما الاطفال. ويرجح الاطباء ان يكون للعامل الوراثي الدور الاساسي لاسيما اذا كان احد الوالدين مصابا به. ويحدث المرض بسبب استجابة غير طبيعية لجهاز الجسم المناعي. فجسم الإنسان المصاب بالأكزيما يبالغ في ردة فعله على أي مادة مهيجة قد يتعرض إليها ما يسبب الحكة والخدوش. 

 

وهناك العديد من المثيرات الخارجية التي تؤدي الى تفاقم الحساسية ومنها:

 

- استحمام الطفل بالماء الحار والصابون

- العرق

- التغير السريع في دراجات الحرارة

- الرطوبه المنخفضة

- الملابس الصوفية او ذات الالياف الصناعية

- التعرض للغبار

- التهابات الجهاز التنفسي العلوي والإجهاد يمكن أن يزيد بعض الأحيان التهابات الجلد.

 

علاج اكزيما الأطفال:

 

عادة يكون العلاج عن طريق العناية بالجلد حتى يتم السيطرة على الحالة. 

 

تجنب البشرة الجافة ومساعدتها على ان تكون رطبة من شأنه ان يساعد على منع حدوث انتكاسات. فترطيب البشرة ساعد الجلد على الشعور براحة أكبر ويقلل الحكة، ويمنع تشققها. وللتقليل من جفاف بشرة طفلك ننصحك بالتالي:

 

- استخدام الكريمات المرطبة بشكل دائم مستمر. 

- تجنب الماء الحار عند الاستحمام والصابون. 

- التقليل من أستعمال المنظفات حيث تؤدي الى إزالة طبقات الدهون وجفاف الجلد.

- استعمال الملابس القطنية وتجنب الملابس الصوفية نهائيا.

- المحافظة على درجة حرارة معتدلة للغرفة التي ينام فيها الطفل.

- تقليم أظافر الطفل كي لايخدش نفسه ما يؤدي الى التهاب.

- يجب على الطفل الا يعرق وعليك ان تلبسيه ملابس مناسبة للطقس.

هناك ايضا علاجات بالادوية يصفها الطبيب تساعد على التخفيف من حكة الطفل وتساعده على النوم وتقلل من الحساسية.

 

وسعوا معلوماتكم عن الاكزيما من خلال الروابط التالية:

 

كيف يمكن علاج الاكزيما؟

كيف يمكن ان تتعايشوا مع الأكزيما؟

هل تُعدّ الاكزيما معدية؟

‪ما رأيك ؟