Sohati - كيف يؤثر مستوى السكر في الدم على الكبد؟

كيف يؤثر مستوى السكر في الدم على الكبد؟

ترتبط اعضاء الجسم ببعضها البعض بطريقة مميزة تكمل عمل بعضها لتوفر النمو الصحيح للجسم وللحفاظ على الصحة السليمة، واي خلل يمكن ان يصيب عضواً ما، فإن بعض الوظائف الجسمية قد تتأثر بدورها. وفي هذا الموضوع اليوم من موقع صحتي، يمكنك الاطلاع على ابرز ما يجمع بين الكبد والسكر. 

 

ما هي العلاقة التي تجمع بين الكبد والسكر؟ 

 

ان تراكم الدهون الناتجة عن تناول كميات كبيرة من السكر يمكن ان تؤثر على الكبد الى حد ما، حيث ان الدهون يمكن ان تتراكم حوله وبالتالي تضعف من قدرته على القيام بوظيفته المنوطة به. بالاضافة الى أن هذه الدهون التي تنتج عن السكريات والكميات الكبيرة المستهلكة من السكر قد تكون صعبة الحرق ما يجعل أمدها طويلاً في الجسم. 

 

بالاضافة الى ان ارتفاع مستوى السكر في الدم يمكن ان يؤدي الى الكثير من الامراض المرافقة له، على غرار الكولسترول والترغليسيريد وغيرها من الامراض التي قد تترك آثارها الكبيرة على بعض اعضاء الجسم، ومنها الكبد، ما يجعله ضعيفاً غير قادر على اداء وظيفته بشكل ملائم وصحيح. 

 

تماماً كما أن ارتفاع السكر يمكن أن يضر بالكبد، كذلك الامر بالنسبة الى انخفاض معدل السكر في الدم، فهو يمكن أن يكون خطراً أيضاً على الكبد، حيث إن هذا الاخير يعتبر مخزن مادة الغلوكوجين التي يستعين بها الجسم بعد تحويل السكر الى مواد ضرورية. وحين تنحفض نسبة السكر في الجسم، يحتاج الكبد الى رفع مخزونه من هذه المادة ليتمكن من توفير التوازن في الجسم، وبالتالي مع تكرار هذه الحالة، يصبح الكبد مجهجداً ويضعف نشاطه وقوته. 

 

ولا ننسى ان نشير الى ان بعض انواع الادوية المخصصة لمرضى السكري يمكن أن تترك الكثير من الانعكاسات السلبية على الكبد، وبالتالي يجب التنبه الى هذه الامور واستشارة الطبيب المختص والمعالج للحصول على الوقاية الضرورية للكبد للحفاظ على سلامته. 

 

معلومات اضافية حول السكر والكبد في هذه المواضيع:

 

هل صحيح ان السكر يؤدي الى الموت بأمراض القلب؟

امراض الكبد... هل تسببها الزيادة في الوزن؟

مرض تليّف الكبد... الوقاية خير من العلاج!

‪ما رأيك ؟