Sohati - الحبوب المنومة تساعد على النوم لساعات محددة... لكن إحذروا تأثيرها!

الحبوب المنومة تساعد على النوم لساعات محددة... لكن إحذروا تأثيرها!

بهدف الحصول على قسط من الراحة والنوم، قد يلجأ البعض إلى تناول أنواع مختلفة من الحبوب المنومة، التي تساعد على محاربة حالات الأرق والسهر وتساعد على النوم بطريقة طبيعية والحصول على القليل من الراحة المؤقتة وإدخال الجسم في حالات من الإسترخاء لساعات محددة. وعلى الرغم من أن لهذه الحبوب العديد من الأضرار والمخاطر إلا أن البعض يلجأ إليها في بعض الحالات المتطورة والمتكررة التي تمنع الفرد من النوم وتجعله بحالة من الإجهاد الشديد.

 

ما هي العوامل التي تدفع الى اللجوء الى الحبوب المنومة؟

 

أسباب كثيرة قد تدفع الشخص الى إلى تناول الحبوب المنومة، ومن أبرزها:

- إنعدام القدرة على النوم بشكل طبيعي

- المعاناة من الاضطرابات والضغوطات النفسية الكثيرة والحادّة

- مواجهة حالات من الإرهاق الجسدي الشديد

- التعوّد على السهر لمدة طويلة

- الإفراط في شرب كميات كبيرة من الكافيين والتدخين بكثرة

- تناول بعض مشروبات الطاقة

 

ما هي أنواع الحبوب المنومة وتأثيرها؟

 

إن تناول الحبوب المنومة يجب أن يكون وفق إستشارة طبيب، وهي تنقسم الى نوعين وفق التالي:

 

- الحبوب قصيرة المدى: التي تستخدم غالباً في علاج التوتر النفسي الشديد ويدخل فيها المريض للنوم خلال نصف ساعة ويستمر مفعولها من حوالي 3 إلى 4 ساعات.

 

- الحبوب طويلة المدى: هذا النوع يستخدم في حال المعاناة من الفصام والهوس، ويدخل المريض إلى النوم فى وقت يتراوح من نصف ساعة إلى ساعة، ولكن تستمر فى مفعولها المنوم من 6 إلى 8 ساعات.

 

ما مدى فعالية الحبوب المنومة؟

 

الحبوب المنومة تأثيرها سريع بالفعل، إنما يحتاج الشخص لفترة محددة ليدخل في النوم عميق، علماً أن فعاليتها تكون لوقت محدد وليس دائم، أي أن هذه الأدوية تحلّ المشكلة لليلة واحدة فقط، ولا تعالج سبب المشكلة التي تمنع الإنسان من النوم علماً أن هذه الحبوب تفقد فعاليتها تماماً مع تكرار تناولها.

لمعلومات إضافية عن الحبوب المنومة تابعوا الروابط التالية من صحتي:

7 مخاطر صحيّة ستجعلكم تعيدون النظر بتناول الحبوب المنومة!

إدمان الحبوب المنومة خطرٌ يهدّد حياتكم!

خطر كبير يهدّد صحتكم بسبب الحبوب المنومة... اكتشفوه هنا!


 

‪ما رأيك ؟