Sohati - التوتر والدورة الشهرية

إحذري التوتر الزائد الذي يؤثر مباشرة على الدروة الشهرية عندكِ!

التوتر والدورة الشهرية

إضطرابات الدورة الشهرية هي من الأمور الشائعة التي تشغل بال العديد من السيدات، حيث أن هناك العديد من العوامل الخارجية والداخلية التي تؤثر على نزول وتدّفق الحيض عند المرأة.

 

كيف يؤثر التوتر على الدورة الشهرية عند المرأة؟

 

تؤثر الحالة النفسية عند المرأة بشكل كبير ومباشر على موعد الدورة الشهرية عندها، وهنا نشير الى أن معاناة السيدة من حالات القلق والتوتر هو من العوامل التي تدفع الجسم الى إرسال إشارات متعددة الى الدماغ، ليعمل بالتالي على تأخير أو تقديم موعد الدورة الشهرية. وإن التعرّض للإضطرابات النفسية المستمرة نتيجة الضغوطات الحياتية واليومية، يسبب تراجع نسب الهرمونات في الجسم، ما يؤثر بالتالي على تدّفق الحيض بطريقة ملحوظة.

 

كيف يمكن التخفيف من التوتر قبل الدورة الشهرية؟

 

للتخلص من علامات التوتر والقلق الزائدة قبل مرحلة الحيض، وتفادي أي أعراض جانبية محتملة، لا بدّ من الإلتزام بهذه النصائح والخطوات الضرورية والفعّالة، ومن أبرزها:

- من المهم ممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة يومياً، حيث أنها تعزز تدّفق الدورة الدموية من جهة، وتخفف من علامات الإجهاد والتعب والقلق وتمنح الشعور بالراحة من جهة أخرى.

- للحصول على فترات كافية من الإسترخاء، والحدّ من أعراض التوتر، يجب الحرص على النوم لأوقات كافية ومتواصلة، بما لا يقلّ عن 7 ساعات، علماً أن هذه العادة الصحيّة تمنح الإستقرار النفسي الضروري قبل الدورة الشهرية.

- الإلتزام بنظام غذائي صحّي ومتوازن هو خطوة ضرورية لا يجب إهمالها أبداً، وذلك من خلال الإنتظام على تناول الأطعمة القليلة في الدهون مقابل الإكثار من المأكولات الغنية بالالياف كالخضروات والفواكه، علماً أنه ينصح أيضاً بتجنب الملح والسكر والكافيين لمدّة 10 يوم قبل موعد الحيض.

- من المفيد جداً في هذه الفترة تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على مجموعة فيتامينات B المركبة الضرورية لسلامتكِ الجسدية والنفسية.

- للتخفيف من علامات القلق الحاد والتوتر الزائدة، لا تترددي بالحصول على حمام ماء دافئ، ما يمنحكِ الراحة المطلقة والإسترخاء المثالي.

 

إليكِ المزيد من النصائح الضرورية من صحتي لفترة الدورة الشهرية:



‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟