Sohati - علاج جرثومة المعدة اثناء الحمل

كيف يُمكن علاج جرثومة المعدة أثناء الحمل؟

تُعرف فترة الحمل بحساسيّتها حيث تكون الحامل خلالها معرّضةً للإصابة بالعديد من المشاكل الصحّية النّاتجة غالباً عن اضطراب الهرمونات ولأسبابٍ أخرى أيضاً.

نسلّط الضوء في هذا الموضوع من موقع صحتي على الإصابة بجرثومة المعدة أثناء الحمل وكيفيّة علاجها.

 

ما هي جرثومة المعدة؟

 

يُمكن تعريف جرثومة المعدة بأنّها عبارةٌ عن بكتيريا أو فيروسٍ حلزونيّ الشكل وتكون موجودةً في السائل الحمضي في جدار المعدة.

وقد تتسبّب الإصابة بهذه الجرثومة بحدوث العديد من التقرّحات والالتهابات داخل جدار المعدة بالإضافة إلى زيادة حموضة المعدة والشّعور بآلامٍ حادةٍ داخلها.

 

علاج هذه الجرثومة خلال الحمل

 

من أفضل أساليب العلاج التي عادةً ما يتمّ اتّباعها، تناول المُصاب بجرثومة المعدة 3 أنواع من المضادات الحيويّة؛ لأنّ ذلك من شأنه أن يُسهم بشكلٍ كبير في القضاء على الجرثومة والتخلّص منها. وهذا يعود إلى أنّ جرثومة المعدة تعجز عن التأقلم مع أنواع المضادات الحيوية الثلاثة، ويُمكن أن تصل نسب الشّفاء منها بهذه الطّريقة إلى 85 في المئة.

أمّا في حال أصابت جرثومة المعدة الحامل، فإنّ تناول المُضادات الحيويّة ليس بالأمر المرغوب خلال فترة الحمل؛ نظراً لإمكان تأثير الأدوية عموماً والمُضادات الحيويّة خصوصاً سلباً على سلامة وصحّة الجنين والحمل.

 

لذلك، يُنصح أن تتبع الحامل علاجاً كاملاً من دون تناول أيّ مضاداتٍ حيويّةٍ، وهذا يكون بعد استشارة الطّبيب المُتابع للحمل ووفقاً لإرشاداته مع ضرورة الالتزام بها وبدقّة.

 

هل يُمكن تجنّب الإصابة بهذه الجرثومة؟

 

نظراً لدقّة وحساسية فترة الحمل، يُفضّل أن تحرص الحامل على تجنّب الإصابة قدر الإمكان بالمشاكل الصحّية المتنوّعة وخصوصاً جرثومة المعدة.

 

وهذا يكون عن طريق ابتعاد الحامل نهائيّاً عن تناول الأطعمة السريعة والباردة، وتفادي تناول الأطعمة النّيئة غير المطهيّة مثل الأسماك النيئة على سبيل المثال؛ نظراً لاحتواء هذه الأطعمة على 3 أنواع من الطفيليّات والجراثيم التي تتسبّب في إصابة المعدة بالعديد من الأمراض والمشاكل الصحّية.

 

لا بدّ أن تتوخّى الحامل الحذر طوال فترة حملها وخصوصاً خلال الثلث الأوّل والأخير من الحمل، تجنّباً للإصابة بجرثومة المعدة، وفي حال ظهرت بعض الأعراض التي قد تدلّ على حدوث هذه الإصابة فيُنصح بأن تتوجّه الحامل فوراً إلى الطّبيب المُتابع لحملها.

 

إقرئي المزيد حول صحة الحامل والجنين في ما يلي:


لا تدعي صداع الحمل يرهقك... واجهيه بهذه الطرق

لا تهملي التهاب مجرى البول خلال الحمل لتتجنبي مضاعفاته

تخثر الدم خلال الحمل.. هل يدعو للقلق؟

‪ما رأيك ؟