Sohati - سرطان الدمّ (لوكيميا)

سرطان الدمّ (لوكيميا)

إنّ سرطان الدمّ هو من أكثر أنواع السرطانات التي تثير القلق والخوف عند المرضى، بسبب مضاعفاته الخطيرة وعلاجه الصعب مقارنة بغير أنواع من السرطان. وسيعرّفكم موقع صحّتي أكثر على سرطان الدمّ أو ما يُعرف باللوكيميا.

 

ما هو سرطان الدمّ؟

 

سرطان الدمّ هو عبارة عن مرض خبيث يصيب الخلايا المكوّنة للدمّ والموجودة في النخاع العظمي، وينقسم هذا السرطان الى ٤ أنواع تختلف في طرق العلاج ومدى استجابة المريض للعلاج، بالاضافة الى وجود أورام ليمفاوية تُعتبر ضمن فئة سرطانات الدمّ. أمّا الانواع الاربعة فهي: سرطان الدمّ النخاعي الحاد، سرطان الدمّ الليمفاوي الحاد، سرطان الدمّ النخاعي المزمن وسرطان الدمّ الليمفاوي المزمن. وقد سمّي النوعان الاولان بالسرطان الحاد، لأنّه في القدم لم يكن هناك علاج متوفّر لهما ما يؤدي الى وفاة المريض بعد شهر، بينما يمكن للمريض أن يعيش لسنوات في النوعين الثانيين أي المزمنين. وعند تشخيص السرطان يمكن تحديد مدى إنتشاره لتحديد العلاج المناسب، إذ هناك أنواع متعدّدة من العلاج: الحراري، الاشعاعي والكيماوي.

 

أسباب الاصابة

 

هناك العديد من الاسباب التي يمكن أن تؤدي الى الاصابة بسرطان الدمّ، ومنها الاختلالات الوراثية التي تجعل الانسان أكثر عرضة للأورام. كما أنّ التعرّض للاشعاع القوي سبب في الاصابة بسرطان الدمّ، بالاضافة الى التعرّض لبعض المواد الكيماوية. وتجدر الاشارة الى أنّ بعض أمراض الدمّ غير الخبيثة مثل فقر الدمّ اللاتنسجي ومرض تكسّر كريات الدم الحمراء يمكن أن تتحوّل الى مرض خبيث. ونضيف الى ذلك الفيروسات التي تعزّز فرص الاصابة مثل فيروس التهاب الكبد الوبائي من نوع ب أو فيروس EBV الذي يسبّب ورم البلعوم الانفي.

 

أعراض سرطانات الدمّ

 

لكلّ نوع من السرطان أعراضه، وسنبدأ أولاً بسرطان الدمّ النخاعي الحاد الذي يكثر لدى البالغين وأعراضه هي: ضعف عام، دوار، إرهاق، ضيق في التنفس، خفقان القلب، نزف اللثة، نزف الانف بشكل مستمر، نزف تحت الجلد، انتشار بقع دموية في أنحاء مختلفة من الجسم، بالاضافة الى الحمى. ويكون علاج هذا النوع من السرطان عن طريق العلاج الكيماوي، ويحتاج المريض الى نقل كريات دمّ حمراء وصفائح دموية.

 

النوع الثاني أي سرطان الدمّ الليمفاوي الحاد يظهر لدى الاطفال أكثر من البالغين، وأعراضه تشابه تلك الخاصة بسرطان الدمّ النخاعي الحاد، لذلك هناك ضرورة للتشخيص الدقيق للتمييز بينهما. ويكون علاجه بالادوية الكيماوية التي لها فعالية عالية على خلايا هذا المرض.

 

النوع الثالث هو سرطان الدمّ النخاعي المزمن، وما يميّزه أنّ بعض المرضى قد لا تكون لديهم أعراض لفترة طويلة ويكتشفونه بالصدفة، ولكن هناك أعراض عامة تشمل: فقر الدمّ، الارهاق، الصداع، ضيق التنفس، خفقان القلب بسرعة كبيرة والشعور بالتخمة رغم تناول كميات صغيرة من الطعام. ويمكن السيطرة على هذا المرض بواسطة عقاقير كيماوية.

 

النوع الرابع أي سرطان الدمّ الليمفاوي المزمن يمكن أن يتعايش معه المريض لمدّة تصل الى ١٥ سنة، وهو يظهر لدى المتقدّمين في السنّ أكثر من البالغين أو الاطفال. وفي معظم الحالات لا يشكو المريض من أي أعراض، إنما يكتشف المرض عبر تحليل الدمّ. ولكن يمكن أن تظهر عقد لمفاوية في العنق وتحت الابطين أو في نواحي أخرى من الجسم. كما يكون هناك أيضاً شعور بالتخمة بسبب تضخّم الطحال. 

‪ما رأيك ؟