Sohati - إكتشفي لماذا تصيبك بعض الروائح بالصداع!

إكتشفي لماذا تصيبك بعض الروائح بالصداع!

في بعض الأحيان نشعر أن الروائح العادية التي نشمها بشكل يومي تشكل سبباً لأوجاع الرأس، ممكن أن تكون روائح الطعام أو عطر معيّن أو تلك التي نتنشقها في الشارع. فما هي أسباب هذه الأوجاع وكيف نتفاداها؟

 

الروائح المسببة للصداع

 

من أبرز الروائح التي بإمكانها أن تسبب أوجاع الرأس بدرجات مختلفة، وصولاً إلى الآلام الشديدة والمزعجة نذكر: روائح البصل والثوم، وروائح الطعام الذي يحتوي على الدهون، والطعام المقلي والمشوي والغني بالتوابل. ذلك إضافة إلى عدد من العطور وإلى روائح الغبار والأتربة والوقود المحترق ورائحة السجائر والنرجيلة وأي نوع من التبغ المحترق.

 

والجدير بالذكر أن الأشخاص المصابين بالصداع النصفي يكونون حساسين أكثر من غيرهم تجاه الروائح. فنوبة الصداع تبدأ حالما يشتم الشخص الرائحة التي تزعجه، وذلك ينطبق بشكل خاص على النساء، ومنهن من اعترفن بإصابتهن بما يُسمّى "رهاب الروائح" أي Osmophobia.   

 

الأسباب العلمية للصداع

 

تمتلك الروائح القدرة على التأثير على المناطق المسؤولة عن حاسة الشم وهي تحدث تهيّجاً في الأعصاب الأنفية، كما أنها ممكن أن تؤثر على العصب الثلاثي أيضاً وأن تسبب التهابه، وأن ينتج عنها تقلصات في الأوعية الدموية وتمدد في الشعيرات الدموية مما يسبب الصداع.

 

والمعروف أن الصداع يمكن أن ينتج عن شم الروائح القوية إن كانت طيبة مثل العطور القوية، أو الروائح التي تنبعث من أشجار معينة، أو تلك الكريهة مثل روائح الطعام الفاسد أو الحريق أو احتراق الوقود.

 

وبحسب الدراسات فإن بعض الأشخاص تكون لديهم حساسية على بعض المركبات الكيميائية التي تدخل في مساحيق الغسيل مثلاً أو في بعض العطور وغيرها من المواد التي نستعملها بشكل يومي وتثير لدينا الصداع، ونوبات الصداع هذه تكون عبارة عن ردة فعل الجسم تجاه هذه المواد الكيميائية، لذلك نرى أن الأشخاص يتأثرون بأنواع الروائح بنسب مختلفة.

 

سبل الوقاية

 

- الأشخاص الذين يعانون من نوبات الصداع الناتجة عن اروائح يجب أن يراعوا ما يلي:

 

- تفادي التواجد في المناطق الصناعية حيث تملأ الروائح الكيميائية الأجواء.

 

- إستعمال المنتجات التي ليس لديها رائحة، أو التي تكون رائحتها خفيفة جداً وليست نفاذة، ونحن هنا نتكلم عن مستحضرات العناية بالبشرة وبالنظافة الشخصية، كما بإمكانهم إيجاد أنواع من المنظفات والعطور المنزلية التي تكون روائحها خفيفة وغير مزعجة، والحرص على تهوئة المنزل بشكل جيّد.

 

- من ناحية أخرى، تجنّب استعمال العطور القوية والنفاذة، ومحاولة عدم الإقتراب كثيراً ممن يستعملونها. وأيضاً رش العطر على الثياب وليس على الجلد، والإنتباه إلى وضعه في أماكن بعيدة عن الأنف.

 

المزيد عن مشاكل أوجاع الرأس في ما يلي:

 

لمحاربة الصداع النصفي... التزموا بهذه النصائح!

إهتمي بهذه النقاط في الجسم لتتخلصي من الصداع!

ماذا يخفي ألم الرأس من حالات مرضية؟

‪ما رأيك ؟