Sohati - حمض الجليكوليك (Glycolic Acid) مكوّنٌ سيغيّرُ بشرتكِ جذريّاً... ٳكتشفي كلّ فوائده!

حمض الجليكوليك (Glycolic Acid) مكوّنٌ سيغيّرُ بشرتكِ جذريّاً... ٳكتشفي كلّ فوائده!

حمض الجليكوليك (Glycolic Acid) مكوّنٌ سيغيّرُ بشرتكِ جذريّاً... ٳكتشفي كلّ فوائده!

هذا المقال برعاية SkinCeuticals

 

ٳختيار مستحضرات العناية بالبشرة ليس أمراً سهلاً، لأنّه يتطلّبُ منكِ الوقت والجهد للتعرّف على مكوّناتها وفهم ما تحتاجه بشرتكِ من عناصر فعّالة لتحافظ على نضارتها وٳشراقتها. وهناك بعض هذه المكوّنات التي أصبحت شائعة وقد سمعتِ عنها كثيراً مثل الفيتامين سي (Vitamin C)، الرتينول (Retinol)، حمض الهيالورونيك (Hyaluronic Acid) وغيرها، فتبحثين عنها في المنتجات التي تشترينها.

 

لكن ماذا عن حمض الجليكوليك (Glycolic Acid) ؟ هل هو من العناصر المهمّة بالنسبة لكِ أو لم تسمعي بهِ من قبل؟ لأنّ هذا الحمض يمكن أن يغيّر بشرتكِ جذريّاً، سنعرّفكِ على مصادره وفوائده، كما نكشفُ لكِ عن المستحضر الذي يوفّر لكِ تماماً ما تحتاجينه منه، فتابعينا!

 

ما هو حمض الجليكوليك؟

 

ٳنّه حمض فاكهي مشتقّ من قصب السكر بشكل أساسي، ويمكن ٳيجاده أيضاً في الشمندر السكري والأناناس. ويتميّز بأنّه أصغر جزيئة في عائلة أحماض ألفا الهيدروكسية (AHA) المستخدمة كثيراً في صناعة مستحضرات العناية بالبشرة وتضمّ مثلاً حمض اللاكتيك والسيتيريك. وذلك يعني أنّه من أكثر الأحماض قدرة على التغلغل الى داخل طبقات البشرة التي تمتصّه سريعاً، لذا يعتمد عليه أطباء الجلد للتقشير العميق والفعّال.

 

كيف يمكن أن يفيد بشرتكِ؟

 

الميزة الأساسية لحمض الجليكوليك أنّه يزيل بفعاليّة عالية الطبقة الخارجية من خلايا الجلد الميت المتراكمة على سطح الجلد، ما يسمح لخلايا جديدة بالنموّ. وذلك يمنح البشرة ملمساً ناعماً ومظهراً مشرقاً بسبب عملية التجدّد. كما أنّ له تأثيرات ٳيجابية ملموسة من ناحية توحيد لون البشرة وتفتيح التصبّغات والبقع الداكنة.

 

ولهذا الحمض دور كبير في ٳعادة الشباب الى بشرتكِ إذ يساهم في مكافحة الخطوط الرفيعة وعلامات التقدّم بالسنّ من خلال تجديد الخلايا. لكن ليس ذلك فقط، بل أنّ حمض الجليكوليك (Glycolic Acid) يحفّز ٳنتاج مادّتي الكولاجين (Collagen) والٳيلاستين (Elastin) اللتين تساعدان على شدّ البشرة والحفاظ على مرونتها.

 

كيف توفّرين حمض الجليكوليك لبشرتكِ؟

 

حمض الجليكوليك من الأحماض المؤثرة جداً على البشرة، لذا من المهمّ أن تستخدميه بالطريقة الصحيحة والجرعة المناسبة لكي لا يكون له أي مضاعفات جانبية. فهناك العديد من المستحضرات التي تذكره ضمن مكوّناتها، لكن الأهمّ أن تدقّقي في نقطتين رئيسيتين: نسبة التركيز ودرجة الحموضة (PH).

 

من ناحية التركيز أولاً، ٳذا كانت النسبة أقلّ من 4%، فالتأثير يكون بسيطاً جداً وغير ملحوظ تقريباً. أمّا النسبة الأفضل للٳستخدام المنزلي فهي بين 4 و10% وهي تهدف الى علاج مشاكل الجلد الشائعة كالتجاعيد والبقع الداكنة وتحسين مظهر البشرة بشكل عام. والنسبة التي تتجاوز 20% تتطلّب تدخّلاً طبياً، وتكون خاصة بالمشاكل الجلدية المتفاقمة كحبّ الشباب، الصدفية والتصبّغات.

 

أمّا من ناحية درجة الحموضة (PH)، فكلّما قلّت قيمتها، زادت قوّة الحمض. لذا يتمّ التركيز على أن تكون بدرجة 3.5 تقريباً ليعطي حمض الجليكوليك التأثير المطلوب. فيما تزيد هذه الدرجة عن 4 في العديد من المنتجات التي تحتوي الحمض نفسه، ما يجعل النتيجة محدودة.

 

فاختاري المستحضر الذي يجمع بين هذين المعيارين مثل Glycolic 10 Renew Overnight من SkinCeuticals. هذا الكريم الليلي يوفّر نسبة 10% من الجليكوليك بدرجة حموضة مثالية (3.5) لتجديد الخلايا وٳعطاء البشرة مظهراً نضراً وينبض بالشباب والحيوية. وقد أبهر تأثيره أهم الروّاد في عالم الجمال، حيث نال جائزتي "Best Of Beauty 2018" و"Best Beauty Buys 2018" من قبل مجلّتي "Glamour" و"InStyle" في روسيا، فصنّف من أفضل المستحضرات التجميلية.

 

وحمض الجليكوليك يتكامل فيه مع نسبة 2% من حمض الفيتيك (Phytic Acid)، وهو من الأحماض المضادة للأكسدة أي أنّه فعّال جداً في الحدّ من مظهر الخطوط الدقيقة والتجاعيد. ويعمل أيضاً كحاجز دفاعي ضدّ أشعة الشمس الضارة ما يحمي البشرة من البقع الداكنة وتسارع ظهور علامات الشيخوخة. كما يضمّ Glycolic 10 في تركيبته مجموعة من الزيوت الطبيعية والخلاصات النباتية مثل الجوجوبا وبذور دوار الشمس، والتي تشكّل طبقة حامية للبشرة وتحافظ على رطوبتها.

 

ومع ٳستخدام هذا المستحضر ليلاً، لن تمرّ ٳلا أيام قليلة حتّى تلاحظين أنّ بشرتكِ بدأت بالتغيّر نحو الأفضل. وبعد حوالي شهرين فقط من الٳستعمال، أظهرت التجارب التي أجرتها SkinCeuticals تحسّناً بنسبة 37% على صعيد مظهر البشرة، وأصبحت مشرقة أكثر بنسبة 36%.

 

كما من المهمّ أن نذكر أنّ Glycolic 10 هو علاج مكمّل للتقشيرات الكيميائية (Chemical Peels) التي يمكن أن تجرينها أو لأي علاج آخر خاص بتفتيح البشرة وتنقيتها، فهو يعزّز من تأثيرها ويحسّن النتائج بشكل لافت.

 

فلا تتردّدي في الٳعتماد على هذا الكريم المميّز لتوفّري أفضل عناية ليلية لبشرتكِ وتتألقي بٳشراقة لا مثيل لها! وأضيفي اليه أيضاً 4 مستحضرات من SkinCeuticals ليصبح روتينكِ اليوميّ متكاملاً لبشرة صحيّة ونضرة:

- الخطوة الأولى:

غسول الوجه Gentle Cleanser ذات القوام الكريمي، يزيل كلّ الشوائب والتراكمات وفي الوقت نفسه هو ملّطف للبشرة الحسّاسة والجافة.

- الخطوة الثانية:

سيروم الوجه Phloretin CF المضادّ للأكسدة والغنيّ بالفيتامين سي للٳستخدام خلال النهار بهدف الحماية من تأثيرات العوامل الخارجية على البشرة والتخفيف من مظهر الخطوط الرفيعة.

 

- الخطوة الثالثة:

 كريم A.G.E Interrupter وهو علاج مركّز وفعّال لعلامات التقدّم بالسنّ. يقوم على مواجهة تراجع مستويات الٳيلاستين والكولاجين في البشرة.

- الخطوة الرابعة:

- واقي الشمس Sheer Mineral UV Defense SPF50 لتأمين الحماية الكاملة من أشعة الشمس فوق البنفسجية بالٳعتماد على الفلاتر المعدنية الواقية بدل الفلاتر الكيميائية، وهو يأتي بتركيبة شفّافة لا تترك أي أثر على البشرة.

للمزيد من المعلومات، ٳضغطي على الرابط التالي:

http://www.skinceuticals-lebanon.com/ar/Glycolic-Acid/Glycolic-10-Renew-Overnight/p3312.aspx

 

‪ما رأيك ؟