Sohati - الفواكه المصنعة

الفواكه المصنّعة... هل هي مفيدة أو مضرّة؟

إن الفواكه الطازجة هي بمثابة مصادر أساسية للفيتامينات الضرورية لصجة الجسم البشري، لذلك من المستحسن أن يتم تناولها طازجة لأنها تكون في هذه الحالة صديقة للصحة.

فهذه الأطعمة الطازجة تساهم في تعزيز صحة الإنسان، تساعد في التنحيف، وبفضل احتوائها على نسبة عالية من مضادات الأكسدة، تمتلك القدرة على مساندة جهاز المناعة في حماية الجسم من الأمراض وتؤخر ظهور علامات الشيخوخة على البشرة، كما أنه تحسّن أداء الجهاز الهضمي مما ينعكس إيجاباً على الصحة ككل.

ولكن ماذا عن الفواكه المصنّعة؟ ما هي أنواعها، وهل تتمتع بالقيمة الغذائية نفسها؟ هل تناولها صحي أو من الممكن أن يؤذي الصحة؟ الأجوبة في السطور التالية.

ما هي الفواكه المصنّعة

هي أنواع الفواكه التي يتم التدخل فيها لتعديل تركيبتها وصفاتها الأصلية، ويتم تداولها في بعض الأحيان كبديل عن الفواكه الطازجة.

وتتنوّع الفواكه المصنّعة بين الأنواع المحضّرة للأكل بشكل مسبق، الفواكه المجمّدة، الفواكه المعلبة، المجففة المطبوخة والمعصورة. فبماذا يتمّز كل من هذه الأنواع؟

الفواكه المحضّرة للأكل: أي الأنواع التي يتم تقطيعها وتحضيرها لتُستهلك على شكل سلطة خضار، والمقصود من ذلك هو الحصول على هذه السلطة بسهولة ومن دون الحاجة إلى العمل على تنظيفها وتقطيعها وتحضيرها. إن هذه الفواكه تتمتع عادة بالمميزات والخصائص التي تتمتع بها الفواكه الطازجة إذا تم استهلاكها خلال فترة وجيزة بعد تحضيرها، ولكن عمرها يكون أقصر من عمر الفواكه التي يتم شراؤها كما هي أي من دون تقطيع وحفظها بالطريقة الصحيحة إلى حين استعمالها.

الفواكه المجمّدة والمعلبة والمجففة: هذه الفواكه تكتسب المزيد من العمر عند تجميدهاأو تعليبها، ويمكن أن تكون خياراً جيداً إذا لم تتوفّر الفواكه الطازجة، ولكن من المهم الانتباه إلى كمية السكر التي تحتويها هذه الفواكه والتي تسبب ارتفاع معدل السكر في الدم وتمنح الجسم الكثير من السعرات الحرارية.

الفواكه المطبوخة: أو المربى. هنا تكون كمية السكر المضاف إلى الفواكه كبيرة، وبالتالي فإن كمية السعرات الحرارية التي تحتويها تكون هائلة. المعروف أن أنواع المربى تمنح الجسم الطاقة وبعض الفيتامينات ولكن يجب أخذ السعرات الحرارية بعين الإعتبار، والحرص على الإقلال من تناولها.

العصائر: إذا كانت طازجة فهي تحتوي على كميات مهمة من الفيتامينات، ولكن من المفضّل استهلاك الفواكه كاملة للاستفادة من الألياف والفيتامينات الموجودة فيها بشكل تام، كما أن السكر يكون مكثّفاً بشكل أكبر في العصير والسعرات الحرارية أكثر. أما العصائر المعلبة المحلاة فهي غنية كثيراً بالسكر وبالسعرات الحرارية، لذلك من الأفضل الإقلال في استهلاكها.

اقرئي المزيد حول الفواكه في الروابط التالية:

 

‪ما رأيك ؟