Sohati - ما هو السقوط الرحمي

السقوط الرحمي حالة قد تصيبكِ ... فما أسباب هذه الحالة وأعراضها؟

يعدّ سقوط الرحم من الحالات الخاصة التي تصيب الجهاز التناسلي عند فئة من السيدات، ما يؤدي الى حدوث هبوط في الرحم ليصل إلى قناة المهبل، كما أنه وفي بعض الحالات المتطورة يهبط الى خارج القناة.

 

ما هي أبرز أعراض السقوط الرحمي؟

 

العلامات التي تدّل على هذه الحالة كثيرة، ومنها:

- الشعور بخروج شيء غريب من منطقة أسفل الجسم

- التعب الشديد وإنعدام الطاقة

- عدم القدرة على التحكم في البول

- إنعدام القدرة على ممارسة العلاقة الجنسية

- الإصابة بحالات من الإمساك المزمن

- الإحساس بآلام أسفل الظهر

- الشعور بالامتلاء أسفل قناة المهبل

- مواجهة صعوبة في السير

- المعاناة من حالات إلتهاب في المثانة

- الإصابة بتقرحات حادّة في عنق الرحم نتيجة الإحتقان والإحتكاك المتكرر

- ظهور حالات من الفتق المهبلي المثاني ما يسبب السلس البولي

 

الاسباب التي تؤدي الى السقوط الرحمي

 

أسباب السقوط الرحمي كثيرة ومنها:

- الولادة الطبيعية المتكررة أو الولادة المتعسرة

- ضعف مادة الكولاجين في الجسم

- التقدّم في العمر

- وجود ضعف في أربطة الرحم

- ضمور أربطة الرحم والعضلات بسبب انخفاض نسبة هرمونات المبيض

 

كيف يمكن علاج هذه الحالة؟

 

السقوط الرحمي له ثلاث درجات، البسيطة، والمتوسطة والشديدة، ولعلاج هذه الحالة لا بدّ من إعتماد الخطوات التالية:

- إذا كانت مرحلة السقوط الرحمي بسيطة فلا داعي للتدخل الجراحي، حيث أن هذه الحالة تعالج ببعض تمرينات الحوض الخفيفة التي يجب تنفيذها وفق إستشارة الطبيب المختّص.

- في الحالات الشديدة، لا يوجد أي بديل عن إجراء الجراحة التي تهدف الى رفع الرحم والمثانة والمستقيم بالمنظار عن طريق تركيب شبكة وتثبيته جانبياً أو في عظام العامود الفقري، إلا أنه يجب التأكد أولاً من درجة السقوط الرحمي، لضمان نجاح العملية والحصول على نتائجها المثالية.


إليكِ المزيد من موقع صحتي عن المشاكل التي تصيب الرحم:

إحذري آلام الرحم فهي غالبا ما تنذر بمشكلة خطيرة فلا تهمليها!

تغييرات تطرأ على جسمك لدى التوقف عن حبوب منع الحمل

ما هي اضطرابات عنق الرحم؟

 

‪ما رأيك ؟