Sohati - انواع العنف الزوجي

5 أنواع للعنف الزوجي... تعرّفوا عليها!

العنف الزوجي

لا يقتصر العنف الزوجي على تعرّض أحد الطّرفين للضّرب، إذ أنّ أنواع العنف تتعدّد وقد تتطال النفسيّة أيضاً وليس الجسد فقط.

فما هي أنواع الزوجي؟ نعدّد في هذا الموضوع من موقع صحتي مُختلف أنواع العنف الأسري الذي قد يُمارس في المنزل الزوجي.

 

العنف الجسدي

 

يتمثّل في قسوة المُعاملة والتّدافع والتّشابك بالأيادي أو استخدام وسائل مُعيّنة لإيذاء الشّريك جسدياً. يتسبّب هذا النّوع من العنف في شعور المُعنّف بالألم والخوف والجرح أو التسبّب في مُعاناةٍ جسديّة واضحةٍ وظاهرة.

ويضمّ هذا العنف اللكم، الحرق، الصّفع، الضّرب، الخنق وغيرها من الوسائل التي يتمّ اللجوء إليها بهدف الإيذاء الجسدي الذي غالباً ما يترك أثراً.

 

ومن أشكال العنف الجسدي أيضاً اللجوء إلى أذيّة جسم الآخر عن طريق بعض السلوكيّات؛ مثل الحرمان من الرّعاية الطبّية، الإجبار على تناول بعضأنواع الطّعام أو الكحول أو بعض المواد المؤذية، بالإضافة إلى حرمان الآخر من النّوم أو من أيّ شيء قد يكون مُفيداً لصحّته.

 

العنف اللفظي

 

على عكس العنف الجسدي، فإنّ العنف اللفظي لا تُستخدم فيه أيّ وسائل لإيذاء الجسد بل يهدف إلى استعمال عباراتٍ مُعيّنة مُصاحبة مع نبرة صوتٍ مُعيّنة لتأكيد العنف.

وغالباً ما يتمّ اللجوء في حالة العنف اللفظي إلى ألفاظٍ مؤذيةٍ وبذيئةٍ مع ارتفاع نبرة الصّوت واعتماد الصّراخ.

 

العنف العاطفي أو النّفسي أو الفكري

 

يكون العنف عاطفياً أو نفسياً أو فكرياً عندما يذلّ الضحيّة ويتمّ الاعتداء على الشّريك علناً أو سراً عن طريق إخفاء بعض الحقائق التي يسعى الآخر إلى كشفها أو تقصّد جرح كرامته أمام الآخرين عن طريق الانتقاص من قيمته أو تعمّد إحراجه في بعض المواقف التي تُعتبر مهمّة بالنّسبة إليه.


بالإضافة إلى كلّ هذه الأمثال، يُمكن أن يتجلّى هذا النّوع من العف عن طريق عزل الضّحية اجتماعياً من خلال إبعاد الشّريك عن أصدقائه وتعمّد عيشه في عزلةٍ اجتماعيّة، كما أنّ الابتزاز يُعتبر شكلاً من أشكال العنف العاطفي والنّفسي.

 

العنف الجنسي

 

غالباً ما يكون العنف الجنسي جزءاً من العنف الجسدي وأحياناً النّفسي والعاطفي أو اللفظي في بعض الأحيان، إذ أنّه عبارةٌ عن استخدام أسلوب التّهديد أو القوّة بكلّ الوسائل للحصول على نشاطٍ جنسيّ مُعيّن غير مرغوبٍ به من قِبل الطّرف الآخر.

ويُمكن تعريفه بأنّه أيّ فعلٍ جنسيّ أو مُحاولة للحصول على فعلٍ جنسي أو تعليقاتٍ أو تحرّشاتٍ جنسيّة غير مرغوبٍ فيها من قِبل الشّريك، أو أفعالٍ مشبوهة باستخدام الإكراه.

 

العنف غير المباشر

 

يُعتبر من الأشكال الشّائعة للعنف الزوجي، نظراً لأنّه عبارة عن بعض العادات السيّئة النّاتجة عن سيطرة بعض المشاعر السلبيّة على أحد الزوجين، فيكون تأثيرها سلبياً بدوره على الآخر.

ومن الأمثلة على العنف غير المُباشر نذكر: اللامبالاة بالشّريك وتجاهله باستمرار، تعطيل مصالح الشّريك بشكلٍ دائم واعتماد السلبيّة في مُختلف المواقف.

 

عادةً ما يكون سبب العنف الزوجي نفسياً، ناتجاً عن عقدٍ مُعيّنة قد تعود إلى الطّفولة. لذلك لا بدّ من مُحاولة مُعالجة المشاكل النفسيّة قبل تبلغ ذروتها وتتسبّب بعواقب كبيرة أبرزها انفصال الزوجين.

 

لقراءة المزيد عن العنف الزوجي والأسري إضغطوا على الروابط التالية: 


هل تعانون من العنف الزوجي؟ إذاً هذا الموضوع يهمّكم!

بعد التعرّض للعنف الزوجي... العلاج النفسي ضرورة لا مفرّ منها!

العنف الأسري

 

‪ما رأيك ؟