Sohati - كيف احسن حالتي النفسية

كيف تخرجون من حالتكم النفسية السيئة وتعيشون بسعادة؟

يمرّ اكثير منكم بمشاكل وصعوبات حياتية مختلفة يمكن أن تؤثر سلباً على صحتهم النفسية وتسبب الاكتئاب والتوتر. من هنا، ولتحسين حالتكم النفسية وإعادة البهجة والسعادة إلى حياتكم، من المهم أن تلتزموا بالنصائح التي سوف يطلعكم عليها موقع صحتي خلال السطور القادمة.

 

كيفية تحسين الحالة النفسية

 

ممارسة التمارين الرياضية

إن النشاط البدني والتمارين الرياضية على مختلف أنواعها يمكن أن تساعد على تنشيط الدورة الدموية في الجسم، ما يمنع الإصابة بأنواع خطيرة من الامراض خصوصاً تلك التي يمكن أن تصيب القلب والشرايين. لا وبل، إن الرياضة تلعب دوراً مهما في تعزيز إفراز الدماغ لهرمونات السعادة المعروفة بالسيروتونين والدوبامين والتي تحسّن المزاج وتمنع التوتر الذي يسببه إفراز الدماغ لهرمون الكورتيزول.

لذلك، من المفيد أن تمارسوا التمارين الرياضية، حتى الخفيفة كالمشي، لمدة 30 دقيقة في اليوم على الأقل.

 

السفر

إن السفر يمكن أن يساعد كثيراً على تحسين الحالة النفسية وإعادة السعادة إلى روتين الحياة اليومية. فالسفر يسمح بالتعرف إلى حضاراتٍ وثقافاتٍ جديدة من شأنها أن تساعد على تشتيت الدماغ، والمساعدة على التلهي عن الأفكار السلبية التي من شأنها أن تزيد من التوتر. من هنا، فإن الابتعاد عن جوّ المشاكل والسفر إلى بلدٍ جديد، ول لمدة قصيرة يمكن أن يكون من أهم الحلول المساعدة على تحسين الحالة النفسية.

 

تعلّم مهارات جديدة

إن تعلّم مهارات جديدة يمكن أن يساعد كثيراً على تحسين الحالة النفسية. فمثلاً تعّم الرسم، الرقص، أو حتى حرفة جديدة يمكن أن يزيد من الثقة بالنفس ويخلصكم تماماً من جوّ التوتر والإحباط الذي تعيشونه. كما وأنه يساعد على التلهي عن التفكير المستمرّ في المشاكل والهموم اليومية. لذا، إحرصوا على إختيار حرفة أو هواية تحبونها وخصوصاً لها ساعةً في اليوم على الأقل وسوف تلمسون تحسناً كبيراً على صعيد حالتكم النفسية.

 

لفراءة المزيد عن الصحة النفسية إضغطوا على الروابط التالية: 

للتمتع بصحة نفسية إيجابية... إليكم 4 خطوات لا تهملوها أبداً!


هذا هو الفرق بين الصحة النفسية والمرض النفسي!


هذا ما يجب أن تعرفوه عن العلاج بالقراءة وفوائده على الصحة النفسية!

 

 

‪ما رأيك ؟