Sohati - شد قوي اسفل البطن في الشهر التاسع

ماذا وراء شدّ أسفل البطن عند الحامل في الشهر التاسع؟

الحمل

عادةً ما تختبر الحامل وخصوصاً في الشهر التاسع من الحمل، شدّاً في البطن قد يكون قوياً في بعض الأحيان؛ وهو عبارةٌ عن تغييراتٍ تُعاني منها أثناء الحمل تترافق مع مجموعةٍ من الآلام.

لماذا يحدث هذا الشدّ القويّ في الشهر التاسع من الحمل وماذا تشعر الحامل عندما يواجهها؟ الجواب نستعرضه في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

شدّ البطن في الشهر التاسع من الحمل

 

من الطّبيعي أن تُعاني الحامل، مع دخولها الثلث الثالث من الحمل أي الأشهر الـ 3 الأخيرة منه، من شدّ في البطن وتقلّصاتٍ حادّةٍ، والتي غالباً ما تكون علامةً من علامات المخاض وتوصف بأنّها مُنتظمةٌ وثابتة الوقت في ما بينها.

كما أنّ الشدّ والتقلّصات عادةً ما يزداد مع اقتراب المخاض، ولذلك فإنّ الاتّصال بالطّبيب يُصبح ضرورةً في حال عانت الحامل ما بين 4 إلى 6 تقلّصاتٍ في الساعة الواحدة.

 

آلامٌ مُصاحبة لشدّ بطن الحامل

 

إنّ التغيّرات التي تُعاني منها الحامل في العادة خلال الشهر التاسع من الحمل، والتي تشمل شدّ البطن، قد تكون مصحوبةً بالآلام التالية:

 

- آلام البطن الحادة: هذه الآلام تكون غالباً على جانبي المعدة التي قد تصل إلى الساق والفخذ أحياناً.

- ألم الرباط المستدير: يُسبّب تشنّجاً وبعض الآلام الحادّة على أحد أو كلا الجانبين من أسفل البطن.

- تقلّصات في العضلات: هذه التقلّصات يُطلق عليها "تقلّصات براكستون هيكس".

 

لماذا يحدث شدّ البطن عند الحامل؟

 

إنّ شعور الحامل بألمٍ في أسفل البطن يُشبه الشدّ خلال الشهر الأخير من الحمل، يُعتبر من الأمور التي لا تدعو للقلق في معظم الأحيان، وقد يزداد الألم عند هبوط رأس الجنين أكثر في الحوض لأنّه يزيد الضغط على المثانة.

 

ومن الطبيعي الشّعور بشدّ قويّ أسفل البطن، خصوصاً في الشهر التاسع، لأنّ ذلك قد ينتج عن زيادة وزن الجنين نظراً لأنّه يكسب وزناً كبيراً في هذا الشهر بالذات، كما أنّ هذا الألم يختلف عن التقلّصات والانقباضات وينتج عن الشدّ الذي يحدث في البطن عندما يتوسّع الرّحم.

 

كما تتسبّب هرمونات الحمل في الشدّ الذي يُصيب العضلات والأربطة التي تدعم الرّحم، ما يسبّب ألماً يُطلق عليه إسم "ألم الأربطة الدائريّة".

 

أمّا في ما يتعلّق بكيفيّة التخفيف من آلام شدّ البطن خلال الشهر التاسع من الحمل، فيُمكن اتّباع بعض التوصيات الطبّية والالتزام بها؛ مثل الحصول على ما يكفي من السّوائل وأخذ قسطٍ كافٍ من الرّاحة، الابتعاد عن الحركات القويّة وغيرها من الأمور التي لا يجب القيام بها إلا بعد استشارةٍ طبّية.

 

لقراءة المزيد عن الشهر التاسع من الحمل إضغطوا على الروابط التالية:


ما أسباب كثرة النوم في الشهر التاسع من الحمل؟

كيف تتعاملين مع اكتئاب الحمل في الشهر التاسع؟

ركّزي على هذه الأطعمة في الشهر التاسع من الحمل

‪ما رأيك ؟