Sohati - دوالي الفرج للحامل

دوالي الفرج أثناء الحمل هذه هي أسبابها

 الدوالي مشكلة مزعجة تصيب في الغالب الساقين، وتكون مؤلمة وذات مظهر غير مستحب. ولكن ماذا عن الدوالي التي تظهر في منطقة الفرج أو الدوالي المهبلية في فترة الحمل؟

تابعينا في ما يلي لتتعرفي على هذه المشكلة وأسبابها وأعراضها، إضافة إلى الطريقة التي ستتمكنين من تخفيف الانزعاج منها.


أسباب الإصابة بالدوالي المهبلية

الدوالي المهبلية هي الأوردة الدموية المتضخّمة والمتوسّعة التي تظهر على الأعضاء التناسلية النسائية من الجهة الخارجية، وهي تظهر في فترة الحمل نتيجة زيادة كمية الدماء المتدفقة إلى منطقة الحوض، وانخفاض سرعة تدفّق الدم من القسم السفلي للجسم باتجاه القلب.

ودوالي الفرج ممكن أن تحدث بسبب الوقوف لفترات طويلة أو بسبب الإفراط في ممارسة العلاقة الحميمة خلال الحمل.

أعراض الدوالي الفرجية

ترافق الدوالي المهبلية العديد من الأعراض هذه أبرزها:

- في حالة دوالي الفرج المتقدّمة جداً، يمكن أن تنتفخ هذه الأوعية الدموية لدرجة يمكن للمرأة الحامل أن تشعر بنتوءاتها.
- تورّم في منطقة المهبل والشعور بالإنزعاج فيها.
- الشعور بالضغط أو الإنتفاخ في منطقة الفرج.


الطرق المعتمدة لتخفيف الإنزعاج

- من الممكن للمرأة الحامل المصابة بدوالي الفرج استعمال الكمادات الباردةعلى المنطقة المصابة للتخفيف من الإنزعاج. 
- يمكنها أيضاً أن تجد لنفسها ثياباً مصممة بشكل خاص للنساء المصابات بهذه المشكلة، إضافة إلى ارتداء الألبسة التي تعمل على تدعيم أسفل البطن والظهر والتي تلعب دوراً مهماً في التخفيف من الضغط على منطقة المهبل.
- وأيضاً يمكنها أن تقوم برفع ساقيها إلى أعلى عند الجلوس، للمساعدة في تسهيل عملية مرور الدم في الأوردة مما يساعد على تخفيف الضغط والانزعاج.

- الوقوف لفترات طويلة هو من الأشياء المزعجة والتي تزيد الانزعاج للمرأة المصابة بدوالي الفرج، لذلك عليها أخذ أقساط كافية من الراحة وتغيير وضعيات الوقوف والجلوس.


المزيد عن صحة الحامل في هذه الروابط:

للحامل... هكذا تخففين من وزنك بأمان
حامل ولا يُمكنكِ النوم... 7 نصائح فعّالة ستُفيدكِ!
بطن الحامل قد يكون صغير الحجم... لهذه الأسباب!

‪ما رأيك ؟