Sohati - نظام تغذية لمكافحة السرطان

إليكم أفضل الأغذية التي تساعد على مكافحة السرطان!

ما تتناوله يمكن أن يؤثر بشكل كبير على العديد من جوانب صحتك، بما في ذلك خطر الإصابة بأمراض مزمنة مثل مرض السرطان. وبما ان العديد من الأطعمة تحتوي على مركبات مفيدة يمكن أن تساعد في تقليل نمو السرطان، فلا بدّ إذاً من إدراجها في نظامك الغذائي اليومي ما يساعد على انخفاض خطر الإصابة بهذا المرض.

 

نظام تغذية لمكافحة السرطان


لمكافحة السرطان، من المهم أن تدرجوا هذه الأطعمة في نظامكم الغذائي اليومي:

 

الخضار الورقية الخضراء

الخضر الورقية هي أهم المكوّنات في أي نظام غذائي صحي لمكافحة السرطان لأنها غنية بشكل استثنائي بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة والإنزيمات، ولكنها منخفضة جداً من السعرات الحرارية والدهون والصوديوم والسموم الأخرى. الخضلر الورقية بكافة أنواعها، السبانخ، الخس، الجرجير وغيرها، غنية بمضادات الأكسدة المعروفة بمكافحة السرطان، بما في ذلك فيتامين C وبيتا كاروتين.

وكمصادر طبيعية للجلوكوزينات، فهي تحتوي أيضاً على خصائص مضادة للجراثيم ومضادة للفيروسات، وتعطل المواد المسببة للسرطان، وتساعد على إعادة برمجة الخلايا السرطانية، وتمنع تكوين والورم الخبيث. من المعروف أن هذه المواد الكيميائية القوية تتحلل أثناء عملية المضغ والهضم إلى مركبات نشطة بيولوجياً تمنع نمو الخلايا السرطانية، والتي يشار إليها باسم الإندول والثيوسيانيت والإيزوسيانيت.

نصيحة: من المهم أن تتناولوا يومياً السلطة الخضراء التي تجمع بين أنواع عديدة من الخضروات الورقية الخضراء مع صلصة خفيفة مكوّنة من ملعقة صغيرة من زيت الزيتون والحامض.

 

اللحوم العضوية

من المهم تناول اللحوم العضوية بما في ذلك لحوم البقر أو كبدة الدجاج وإدراجها في العديد من الأطعمة نظراً إلى أنها غنية بفيتامين ب12 المكافح للسرطان. يساعد استهلاك اللحوم العضوية على تطهير الكبد وتعزيز القدرة على إزالة السموم من الدم والجهاز الهضمي.

من هنا، إن إزالة السموم بمصادر غنية بالسيلينيوم والزنك على تنقية الدم، بالإضافة إلى إنتاج الصفراء اللازمة لهضم الدهون. وهذا الأمر يمنع تراكم السموم في الجسم، ويقضي على الالتهابات كما ويمنع تحوّل الخلايا إلى سرطانية.

 

منتجات الألبان

منتجات الألبان هي مصادر غنية للبروبيوتيك "البكتيريا الجيدة"، وهي الكائنات الحية الدقيقة التي تعزز التوازن البكتيري الطبيعي في النباتات الدقيقة المعوية وتساعد على زيادة المناعة. من هنا، إن البروبيوتيك يمكن أن توقف نمو الورم وتساعد على تجديد الخلايا في الجسم وخصوصاً في الأمعاء.

واحدة من أسهل الطرق لاستهلاك المزيد من البروبيوتيك هو تناول منتجات الحليب الخام مثل الجبن والزبادي.  ومن المهم الإبتعاد عن المنتجات المبسترة، ذلك لأن البسترة يمكن أن تلحق الضرر بالعديد من العناصر الغذائية الحيوية، بما في ذلك الإنزيمات والبروتينات والبروبيوتيك.

 

لقراءة المزيد عن مرض السرطان وطرق الوقاية منه اضغطوا على الروابط التالية:

لا تصدقي هذه الخرافات عن الاصابة بمرض السرطان!

ما هي الاسباب الكامنة وراء اصابة الاطفال بمرض السرطان؟

ما هي انواع فحوصات الدم التي تكشف عن السرطان؟

‪ما رأيك ؟