Sohati - ضعف العصب السمعي

ضعف العصب السمعي

ما هو ضعف العصب السمعي؟ وكيف يصاب الشخص به؟ هذا المرض يحدث عادة مع الولادة أو في سن متقدمة واليوم من خلال هذا المقال من موقع صحتي سنقدم لكم معلومات حوله وكيفية علاجه عند الأشخاص. 

 

أسباب ضعف العصب السمعي

 

تختلف ضعف العصب السمعي ولكن يمكن أن نحصرها من خلال قسمها الى جزءين الفئة الخلقية والفئة المكتسبة. ضعف العصب السمعي الخلقي يتواجد عند الولادة وهو من المشاكل الأكثر انتشاراً بين الأطفال الحديثي الولادة وفي الكثير من الأحيان قد تتم وراثته أو الإصابة به نتيجة لنمو غير طبيعي في مراحل التطور في حياة الجنين وقبل تطوير أي لقاح منذ القدم كانت الحصبة الألمانية التي يصاب بها الأطفال هي السبب الشائع لضعف السمع الخلقي.

 

من ناحية أخرى ضعف العصب السمعي المكتسب يصاب به الأطفال بعد الولادة وقد يكون بسبب مجموعة متنوعة من العوامل ومن بينها ضعف السمع المرتبط بالعمر أو ضعف السمع بسبب التعرض للضوضاء الصادرة عن الآلات الموسيقية أو الأسلحة النارية والتهاب السحايا وغيرها... هناك أدوية سامة من الممكن أن تتلف الأذن ولكنها ضرورية لها وهي ستسبب حتماً بضعف العصب السمعي.

 

أعراض ضعف العصب السمعي

 

عندما يتواجد ضعف العصب السمعي عند الشخص في الأذنين معاً قد يواجه صعوبة في الفهم حتى عندما يكون الصوت عالياً، وعندما يكون الصوت في أذن واحدة يجد الشخص صعوبة في سماع الأصوات أو قد يسمعها مع ضوضاء في الخلفية.

 

علاج ضعف العصب السمعي

 

إن كان الشخص يعاني من ضعف العصب السمعي في الأذنين بالوقت عينه أو في أذن واحدة يمكنه استخدام أجهزة السمع ولكن لربما في الكثير من الأحيان لن تكون كافية لأن ضعف العصب السمعي يسبب تشويش الأصوات عبر السماعات الطبية.

 

اقرأوا المزيد عن هذا الموضوع من خلال موقع صحتي:

 

ورم العصب السمعي

عوامل سلبية تؤثر على حاسة السمع!

نصف حالات ضعف السمع يمكن الوقاية منها

‪ما رأيك ؟